عالم الأطفال

أضرار شرب الحليب على الطفل

أضرار شرب الحليب على الطفل

هذا المقال للحديث عن أضرار شرب الحليب على الطفل، إذ يعد الحليب من أفضل أنواع التغذية المفيدة جداً للأطفال، إذ إنه مصدراً مهمًا للدهون والبروتين والكالسيوم وفيتامين D، وبالرغم من الفوائد المعروفة والمهمة جدًا والتي لا تحصى للحليب بالنسبة إلى الأطفال تحديدًا، فهل من الممكن أن الإفراط في شرب الحليب يؤثر سلباً على صحة الطفل؟، هذا ما سيتم معرفة في هذا المقال الذي يتحدث عن أضرار شرب الحليب على الطفل.

أضرار شرب الحليب على الطفل
أضرار شرب الحليب على الطفل

أضرار زيادة شرب الحليب على الطفل

كما للحليب فوادئد هناك مضار أيضًا من فرط إكثار تناول الحليب على صحة الطفل، ومن أضرار شرب الحليب على الطفل، ما يأتي:

 الإمساك

يعد الإمساك من أكثر المشاكل الشائعة للطفل عن فرط شرب الكثير من الحليب، إذا يعود السبب الأهم هو لعدم احتواء الحليب على كميات كافية من الألياف الغذائية التي تساعد على ليونة في حركة المعدة والأمعاء، كثيرًا ما يمتنع الأطفال عن تناول الأطعمة التي تكون تحتوي على نسب عالية من الألياف، إذ يعتقد أن هذه المشكلة هي خاصة بالأطفال ذو الأعمار الصغيرة ومرحلة ما قبل المدرسة وتحديدًا الذين يشربون أكثر من 453 غرامًا من الحليب في اليوم.

فقر الدم بسبب نقص الحديد

إن مشكلة فقر الدم الناتج عن نقص مادة الحديد في الجسم ومصدر القلق الرئيس لأغلب الأطفال الذين يقومون بشرب الكثير من الحليب، حيث إن الحليب يحتوي على نسبة متدنية من الحديد، كما أنه يعمل على منع امتصاص مادة الحديد في الجسم، ولهذا السبب فقد يعاني الكثير من الأطفال الصغار الذين يشربون الكثير من الحليب من نقص في مادة الحديد في أجسادهم، فالأطفال الصغار هم أكثر المعرضين بشكل خاص لنقص الحديد لأنه قد لا يوجد لديهم نظام غذائي غني بمادة الحديد، لذلك لا يمكن أن يتم تعويضهم النقص بمادة الحديد بطرق أخرى.

كما أن الجهاز الهضمي للأطفال ما يزال في طور التطور والنمو، إذ من الممكن أن تتطور لديهم الحالة وتكون لديهم ردود فع خفيفة للحليب ما يسبب كميات قليلة من فقدان الدم في الأمعاء، حيث يقلل فقدان الدم من مادة الحديد في الجسم، ولهذا السبب من الممكن أن يزيد هذا من احتمالية الإصابة بفقر الدم بسبب نقص الحديد.

البدانة

هناك العديد من المشاكل التي يتسبب بها الشرب المفرط للحليب، إذ يوجد مشكلة كبيرة وهي البدانة، حيث إن الحليب يحتوي على السعرات الحرارية وزيادة شرب الحليب يعني زيادة في السعرات الحرارية التي سيحصل عليها الطفل، وهذه السعرات الحرارية الزائدة تؤدي في العادة إلى أن الطفل يشعر بالشبع ولا يفضل تناول العديد من الأطعمة الأخرى المغذية أو إذا كان الطفل ما يزال لا يأكل جيدًا، فمن الممكن أن تؤدي جميع السعرات الحرارية الزائدة في جسم الطفل إلى زيادة وزنه.

أضرار شرب الحليب على الطفل
أضرار شرب الحليب على الطفل

 بعض النصائح

عناك بعض النصائح التي يمكنها أن تساهم في عملية الاعتدال في تناول الطفل للحليب وكذلك حصوله على المواد الضرورية الأخرى التي تبعد عن الطفل أيه مشاكل، وهي كالآتي:

  • يجب التقليل من كمية الحليب التي يتناولها الطفل يوميًا إلى النصف، ويجب استبدالها بالأطعمة المغذية الأخرى  للجسم بما يتناسب مع عمره وفقاً لتوصيات الطبيب.
  • اعطاء الطفل الحليب قليل الدسم بمجرد أن يبلغ الطفل عامه الثاني.
  • استشارة طبيب الأطفال لإعطاء المساعدة الإضافية إذا كان الطفل يبدو على الطفل تفضيل شرب الحليب على أكل الأطعمة، لأنه قد يكون لديه نفور من الطعام.
أضرار شرب الحليب على الطفل
أضرار شرب الحليب على الطفل

صحتي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى