أمراض

التهاب المرارة

ما هي أعراض التهاب المرارة؟

تظهر أعراض مزعجة لدى الكثير من الأفراد، ما يدفعهم إلى البحث عن التشخيص المناسب أحيانًا للتعامل السريع مع الحالة قبل الذهاب إلى المستشفى أو مراجعة الطبيب، ومن أكثر الأمراض أو الحالات الصحية المزعجة هو التهاب المرارة، فما المقصود بالتهاب المرارة، وما الأعراض التي تقودنا إلى تشخيص الحالة الطبية بأنها التهاب بالمرارة.

المرارة هي عضو صغير على الجانب الأيمن من البطن، أسفل الكبد تحديدًا، حيث تخزن المرارة عصارةً هاضمة تُفرز في الأمعاء الدقيقة تُسمى العصارة الصفراوية، وتسبب حصوات المرارة التي تسد الأنبوب المؤدي إلى خارج المرارة الإصابة بالتهاب في المرارة، ما يؤدي إلى تراكم العصارة الصفراوية المسببة للالتهاب.

أعراض التهاب المرارة

  • ظهور ألم شديد في الجزء العلوي من البطن أو وسط البطن
  • انتشار الألم إلى الكتف العلوية أو الظهر
  • الشعور بالألم عند لمس منطقة البطن
  • الغثيان
  • قيء
  • الحمى

تتزامن أعراض المرارة مع الإصابة بالالتهاب، لكن تظهر شدتها بعد تناول وجبات كبيرة وخاصةً الغنية بالدهون، ما يؤدي إلى ألم شديد يصعب تحمله، ما يلزم زيارة الطبيب للتعامل مع الحالة، لذا؛ تستوجب الحالات الشديدة مراجعة الطوارئ للحصول على حل طبي، قد يتمثل بالحل الجراحي أحيانًا.

التهاب المرارة

أسباب الإصابة بالتهاب المرارة

تتعدد الأسباب المؤدية إلى الإصابة بالتهاب في المرارة، إلا أن أبرز الأسباب والأكثر شيوعًا هي التي سنتطرق إليها فيما يلي:

  • حصى المرارة: في معظم الأحيان، يكون التهاب المرارة نتيجة لتراكم الجزيئات الصلبة التي تتكون في المرارة، والتي تُسمى حصى المرارة، حيث يمكن أن تسد الحصى المرارية الأنبوب الذي تتدفق خلاله العصارة الصفراوية عندما يتم إفرازها من المرارة نا يسبب تراكمها، الأمر الذي يؤدي إلى حدوث الالتهاب وظهور الأعراض المؤلمة.
  • حدوث ورم: قد يمنع وجود ورم تصريف العصارة الصفراوية من المرارة بالشكل الصحيح، مما يسبب تراكم العصارة الصفراوية الذي يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالتهاب المرارة، لذا؛ تستوجب الحالة إزالة الورم جراحيًا.
  • انسداد القناة الصفراوية: يمكن أن تسبب التواءات القنوات الصفراوية أو تندبها انسدادًا يؤدي إلى التهاب المرارة.
  • العدوى الفيروسية: يمكن أن يحفز مرض الإيدز وبعض حالات العدوى الفيروسية التهابًا في المرارة.
  • مشاكل الأوعية الدموية: يمكن أن يسبب مرض بالغ الشدة ضررًا للأوعية الدموية، ويقلل تدفق الدم إلى المرارة؛ مما يؤدي إلى التهابها.

مضاعفات تنتج عن التهاب المرارة

يمكن أن يؤدي التهاب المرارة إلى عدد من المضاعفات الخطيرة، بما في ذلك:

  • تلف أنسجة المرارة: يمكن أن يتسبب التهاب المرارة غير المعالج في موت أنسجة المرارة، وهي حالة شائعة عند إهمال التعامل أو علاج التهاب المرارة، خاصةً بين كبار السن، وأولئك الذين ينتظرون الحصول على العلاج، وأولئك الذين يعانون من داء السكري، ويُعد الحل الطبي الأبرز استئصال المرارة باللجوء إلى عملية جراحية، لأن استمرار الحالة وتضاعفها قد يسبب قطع في المرارة أو يسبب انفجار في المرارة.
  • ثقب في المرارة: تحدث هذه الحالة نتيجة تورم المرارة أو العدوى أو موت الأنسجة، حيث قد يؤدي ذلك إلى حدوث ثقب في المرارة.

الوقاية من التهاب المرارة

يمكنك تقليل خطر التهاب المرارة عن طريق اتباع الخطوات التالية للحد من التعرض لحصى المرارة، السبب الأكثر شيوعًا للإصابة بالتهاب المرارة:

  1. فقدان الوزن ببطء: فقدان الوزن السريع يمكن أن يزيد من خطر تكون حصى في المرارة، إذا كنت بحاجة إلى إنقاص وزنك، فاحرص على فقدان رطل أو رطلين من نصف كيلو إلى حوالي كيلوجرام في الأسبوع الواحد.
  2. الحفاظ على وزن صحي: من المرجح أن تؤدي زيادة الوزن إلى الإصابة بحصى المرارة، لذا؛ يجب الحرص على الحفاظ على وزن صحي، وللوصول إلى وزن صحي، يمكنك تقليل السعرات الحرارية وزيادة النشاط البدني، كما يمكنك الحفاظ على وزن صحي عن طريق اتباع أنماط صحية تتعلق بتناول الطعام مثل تناول الأغذية الصحية المفيدة وتجنب الوجبات السريعة، إضافةً إلى ممارسة التمارين الرياضية مثل الجري.
  3. اختر نظامًا غذائيًا صحيًا: قد تزيد الأنظمة الغذائية الغنية بالدهون ومنخفضة الألياف من خطر حصى المرارة. لتقليل المخاطر، اختر نظامًا غذائيًا غني بالفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة.

إن التهاب المرارة من أكثر الحالات الصحية الشائعة، لذا؛ يجب الحرص على مراجعة الطبيب فوز ظهور الأعراض لتجنب تفاقمها وظهور مضاعفات.

wexnermedical

healthline

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى