أخبار صحية

خريف 2020 قد يكون ذروة فيروس كورونا

كشف مقال نشرته صحيفة الغارديان البريطانية مؤخرًا بأن الخريف القديم قد يشهد ذروة فيروس كورونا من خلال زيادة انتشاره وارتفاع معدل تسجيل الإصابات مقارنةً بالفترة الحالية.

وأشارت الصحيفة في المقال الذي نُشر عبر صفحاتها بأن الفترة الماضية لم تشهد تقدمًا ملحوظًا في التعامل مع الأزمة أو الانتصار عليها، حيث ما زالت النتائج تتأخر والغرف الطبية تنفذ، ما يجعل العالم أمام أزمة أكبر في الأشهر القادمة، وفي فصل الخريف تحديدًا، حيث قد ييكون بوسعنا تسمية الخريف القادم بذروة فيروس كورونا.

وما يزيد من الخطورة المُحتملة عودة الطلاب حول العالم إلى مدارسهم خاصةً مع اضطرارية العالم على وقف الحجر الصحي الذي قد أدى إلى تأثيرات اقتصادية واجتماعية كبيرة، ومن أكثر الدول المُهددة بالخطر هي الولايات المُتحدة الأمريكية، حيث لم تشهد بعد ذروة انتشار الفيروس، والمتوقع أن تزداد الأرقام مع نهاية فصل الصيف.

ذروة فيروس كورونا

ويليام هاناغ أستاذ علم الأوبئة في جامعة هارفارد ذكر في المقال بأن شهر آذار كان حالة الذروة، والفترة قد تعود في فصل الخريف.

ويربط المقال الفترة القادمة في فصل الخريف بفترة انتشار الإنفلونزا الموسمية ما قد يحد من القدرات الطبية لدى الدول، وخاصةً في مكافحة الفيروسات التاجية التي يُعد فيروس كورونا إحدى تلك الفيروسات، حيث نقل التقرير عن أحد كبار المسؤولين في القطاع الصحي في الولايات المتحدة الأمريكية بأن تشابه الأعراض قد يسبب سوء التشخيص وبالتالي انتشار المرض، ما يجعلها وفقًا للتوقعات ذروة فيروس كورونا.

الجزيرة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى