نصائح طبيةنصائح وإرشادات

هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟

هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟

هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟ لا شك أن الأوضاع التي يمر بها العالم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد فمن الطبيعي أن تتأثر العلاقات الجنسية بين الأزواج، وذلك بسبب ما تفرضه الإجراءات الوقائية لعدم العدوى من الفيروس، مثل: العزل المنزلي والتباعد الاجتماعي.

هذه الاجراءات يمكنها أن تساعد في عدم نقل العدوى، حيث أن عدوى فيروس كورونا تنتشر عن طريق الجهاز التنفسي، من خلال الرذاذ الذي يخرج من فم المصاب مثل السعال والعطاس، وكذلك لمس الأسطح الملوثة بالفيروس، ولهذا السبب هل يمكن أن هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟

هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟
هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟

العلاقة الجنسيّة ليست آمنة

 مع أن فيروس كورونا لا ينتقل بين الأشخاص من خلال إفرازات الجسم، مثل: السائل المنوي والإفرازات المهبلية، إلا أن خطر الإصابة بفيروس كورونا من الممكن خلال ممارسة العلاقات الجنسية، وهذا الأمر يعود إلى طبيعة ما تتطلبه العلاقة الحميمة من تبادل للقبلات والمداعبة واللمسات وأيضًا القيام ببعض الوضعيات الجنسية التي بإمكانها أن تزيد من خطر الإصابة بالعدوى، ومن الممكن أن هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟.

هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟
هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟

علاقة حذرة!

فرض انتشار فيروس كورونا على العالم الحذر الشديد في جميع العلاقات الأسرية والاجتماعية ومن هذه العلاقات، العلاقات الجنسية، وكذلك العلاقات الجنسية يجب أن تكون في حذر شديد، حيث يجب الحذر إذا كان أحد الزوجين مصابًا ويفضل عدم حصول علاقة في حالة الشك أو إصابة أحدهم، وإذا لم يكون أحد الزوجين مصابًا فيفضل عدم الاختلاط مع الأخرين حتى يتم التجنب من حدوث حالة عدوى.

 وليبقى الاتصال الجنسي بين الزوجين أمنًا يجب عدم الاختلاط مع الأخرين لوقت معين، مع الالتزام بالنظافة الدائمة وغسل اليدين بشكل جيد ولمدة عشرين ثانية، وكذلك الحرص على تعقيم الأسطح بطريقة جيدة.

هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟
هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟

تعدّد العلاقات الجنسيّة وكورونا

في الحديث عن هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟، فلا شك أنه من الممكن أن يؤدي تعدد العلاقات الجنسية من خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد، ففي حين أن التوصيات تشير وتدعو إلى عدم الاختلاط بين الاشخاص والاقتصار على أفراد الأسرة الملتزمين بالحجر المنزلي تحديدًا، فإن المجازفة بممارسة علاقات جنسية مع أكثر من يُعد مخاطرة كبيرة جدًا.

وهذا يعود لسبب أنه لا يمكن أن يتم التأكد من عدم إصابة أي من الشركاء بالأمراض المختلفة وتحديدًا فيروس كورونا، مع إن فيروس كورونا لا ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي إلا أنه من الممكن أن يكون أحد الأشخاص مصابًا ويتم العدوى ثم يتم الانتقال طريق للأشخاص الأخرين، ولذلك يبقى الحذر ضرورياً وواجباً.

إذا كان تعدد العلاقات الجنسية مع أشخاص مختلفين أمنًا لدرجة معينة في ظل انتشار فيروس كورنا، إلا أن هذا الأمر لن يكون أمنًا من جانب الإصابة من الأمراض التي تنتقل عبر الاتصال الجنسي، مع العلم أن تعدد العلاقات الجنسية مع أكثر من شخص يُعد من أكثر الأسباب شيوعًا لانتقال هذه الأمراض وقد يكون بعضها خطراً ومهدّداً للحياة.

هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟
هل تعدد العلاقات الجنسية يعزز الإصابة بفيروس كورونا؟

صحتي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى